املنا كبير .. بحركة البشائر ؟ حاتم الخفاجي

قبل البدء بالحديث عن حركة البشائر الشبابية واهدافها .. دعونا نُعرّف بشكل مُبسّط ماهو الأمل ؟ .. هي قوى تتكوّن داخل الأنسان من أجل تحقيق أهدافه ، وينقسم لجوأين مهمين .. الأول : التخطيط .. أما الثاني : التوجيه .. فالتخطيط .. هو تحديد الأهداف المراد تحقيقها .. أما التوجيه .. هو خلق الرغبه لتحقيق الأهداف ..
لو إطلعنا عن كثب على رؤية وأهداف حركة البشائر ، ستجدها الوحيدة التي بدأت بغرس بذرة الأمل وبناء الثقه بالنفس للشباب ، حتى تمكّنت من تطوير إمكانيات الطاقات الشبابية وتوجيهها في الاتجاه الصحيح ، من خلال تحصين الشباب “العادات الدخيلة” فبدأت بأقامة الدورات التدريبية ـ التطويرية ـ التنموية ـ الدينية لصد الهجمات الثقافية المعادية للدين الاسلامية ..
بدأ الشباب الواعي التمسّك بالبشائر ، وتبّني أفكارها والترويج لها ، وحمل رسالتها ، لأنها تتبنّى طموحهم وآمالهم في تحقيق الاهداف التي تصب في خدمة الوطن والمجتمع

..