امانة بغداد

أعلنت أمانة بغداد، الاثنين، عن سعيها لإيجاد شركات راعية لمهرجان بغداد للزهور، عازية السبب الى الظرف الاقتصادي الذي يمر بها البلد، فيما أوضحت أن إقامة المهرجان يمثل فرصة مهمة للقطاع الزراعي المحلي.

وقالت مديرية العلاقات والإعلام للأمانة في بيان إن “أمينة بغداد ذكرى علوش ناقشت مع عدد من المعنيين بالأمانة التحضيرات والاستعدادات لإقامة فعاليات مهرجان بغداد الثامن للزهور المقرر إقامته في نيسان المقبل”.

وأضافت المديرية، أن “الاجتماع تناول مناقشة إيجاد البدائل للتمويل المالي لهذا المهرجان، بسبب الظرف الاقتصادي التي يمر البلد من خلال إيجاد شركات راعية تتكفل بتغطية النفقات الى جانب بحث آليات دعوة الشركات العالمية والعربية والمكاتب الزراعية للمشاركة في هذا الفعالية التي تقام للعام الثامن على التوالي”.

وأشارت المديرية الى أن “إقامة المهرجان يمثل فرصة مهمة للقطاع الزراعي المحلي لغرض الاطلاع وتبادل الخبرات بين المختصين والمعنيين للارتقاء بمستوى زراعة الزهور وكذلك الإسهام في تطوير قدرات وقابليات ملاكات أمانة بغداد والأقسام الزراعية فيها وتوسيع المساحات الخضر المزروعة من خلال البيع المباشر للمواطنين وبأسعار مدعومة”.

يذكر أن المهرجان الذي تقيمه الأمانة أصبح تقليد سنوي دأبت على إقامته في منتصف شهر نيسان من كل عام ويتم دعوة عدد كبير من دول العالم للمشاركة فيه، فضلاً عن الشركات والمكاتب الزراعية المتخصصة بالمجال الزراعي وبفن تنسيق الزهور.