بيان
==================
بسم الله الرحمن الرحيم

تستنكر حركة البشائر الشبابية التصرف غير المنضبط الذي حدث هذا اليوم باستهداف المتظاهرين السلميين الذين هم من ضحايا البعث المقبور، من ذوي الشهداء والسجناء السياسين ، المطالبين بحقوقهم الدستورية وفق القوانيين النافذة.
ان الاجراءات التعسفية والممارسات غير المسؤولة المتمثلة بقطع الطرق والاعتداء والتجاوز، بل واطلاق الرصاص الحي الذي ادى لجرح العديد منهم، تذكرنا بالتصرفات القمعية لاجهزة النظام السابق، وتعيد الى اذهاننا ما حصل للمتظاهرين السلميين ابان تظاهرات تشرين الماضي عام ٢٠١٩.
اننا في الوقت الذي نحمل فيه الحكومة مسؤولية الحفاظ على ارواح الناس وحقوقهم التي كفلها الدستور ، نذكر السيد رئيس مجلس الوزراء بأن البلد يمر بازمات متعددة ومتراكمة، وان الواجبات الاساسية التي تشكلت لأجلها هذه الحكومة ونادت بها المرجعية الرشيدة، هي اعادة هيبة الدولة، واحقاق الحقوق، واجراء الانتخابات المبكرة.
ان مثل هذه التصرفات لا تساعد على تحقيق تلك المطاب، وانما هي اثارات غير مدروسة قد تزيد من الاحتقان، واشاعة الفوضى واللانظام.
ندعو عوائل الشهداء والسجناء الكرام الى المحافظة على سلميتهم المعهودة، وعدم الانجرار وراء محاولات والاثارة والتشويه.

حركة البشائر الشبابية
١٢ تموز ٢٠٢٠