أكد رئيس ائتلاف دولة القانون السيد نوري كامل المالكي ان الحكومة القادمة ستكون حازمة بوجه كل من يتجاوز على الدستور ولا يحترم القانون .

وقال سيادته في كلمته التي القاها اليوم خلال احتفال جماهيري داعم لائتلاف دولة القانون إقامته قبيلة تميم وعشائر شمال بغداد ، ان لعشائرنا الأصيلة مواقف وطنية مشرفةوبتضحياتهم حققنا الانتصارات ، مضيفا اننا اليوم نلتقي على هذه البقعة الطاهرة من ارض العراق التي قدم ابناءها الكثير من التضحيات ، وكلنا أمل في ان نكمل الطريق نحو إتمام عملية البناء والاعمار .

واشار الى ضرورة الاستفادة من التجار السابقة وعدم تكرار اخطاء الماضي ، و ينبغي ان لا نسمح لأصوات المرجفين والداعين للفتنة من عرقلة عملية بناء الدولة ، مبينا ان المرحلة القادمة ستكون مرحلة إعمار وخدمات ، مشددا على ضرورة الاهتمام بمناطق حزام بغداد واقامة المشاريع الخدمية لهم .

وحذر السيد رئيس ائتلاف دولة القانون من وجود محاولات لافشال العملية الديمقراطية في البلاد عبر الاساءة لنتائج الانتخابات بهدف الإبقاء على نهج المحاصصة ، داعيا الجميع الى المشاركة في الانتخابات للمساهمة في إصلاح النظام السياسي القائم لانه نظام فاسد وافرز تجربة غير ناجحة .