أكد رئيس ائتلاف دولة القانون السيد نوري كامل المالكي ان عملية النهوض ورفع مستوى الخدمات وتحسين الاقتصاد ومعالجة البطالة لن يكون في ظل حكومة المحاصصة والتوافق .

وقال سيادته في كلمة القاها اليوم خلال مؤتمر جماهيري إقامته قبيلة بني كعب في بغداد : 
ان العشائر العراقية عرفت عبر التاريخ بمواقفها الوطنية ، مضيفا ان كل الموجات الصعبة التي تعرض لها العراق كانت العشائر لها الدور في تجاوزها .

واشار السيد رئيس ائتلاف دولة القانون الى ان الانتخابات باتت على الأبواب وعلى الجميع ان يشارك في تصحيح مسار النظام السياسي والقضاء على حكومات المحاصصة ، والعمل على تأسيس حكومة متجانسة يدعمها برلمان قادر على إصدار القرارات التي تهم المواطن .

وجدد سيادته الدعوة لابناء العشائر الى المشاركة الفاعلة في الانتخابات ، والتأسيس لحكومة عالية الكفاءة تقدم خدمات بمستوى قادر على تحقيق المنفعة لجميع العراقيين ، لافتا الى ان حكومة بهذه المواصفات لن تكون الا من خلال الاغلبية السياسية التي يشترك بها جميع مكونات المجتمع العراقي .