انطلاقا من الثوابت الوطنية والأخلاقية التي تحملها حركة البشائر ومشروعها الواعد ” مشروع الأغلبية السياسية ” واصل مدير مكتب البلديات جولاته الميدانية في مدينه الصدر للتعريف بأهمية مشروع الأغلبية السياسية وأهداف الحركة الواعدة التي ترتكز على خلق جيل من القادة الشباب لبناء مستقبل امن مستقر .
وأوضح مدير المكتب نجم المالكي ” هذه اللقاءات جاءت استجابة لجمهورنا وانطلاقا من أهداف وثوابت الحركة الساعية إلى التعريف بمشروع الأغلبية السياسية والعمل على خلق جيل من القادة يحملون هم الوطن والمواطن” هذا وأكد الشيوخ استعدادهم التام لخوض الانتخابات القادم مؤكدين انها ستكون انتخابات مصيرية سيتحقق من خلالها نجاح مشروع حكومه الاغلبيه السياسيه الذي اصبح مشروع العراقين الاوفياء