الشائعات !! تعريفها ؟!! وامثلة عليها قديما وحديتا ؟ ومن يمارسها ؟  سلام الربيعي

 

الشائعة تعريفها : – هو خبر (مزيف) او مجموعه اخبار (مزيفة) تنتشر بين المجتمع بشكل سريع وتتناول بين الناس وهناك من يحاول التضخيم بها (طبعا العراقي الجاهل يكون ناقلها ويكون استاذا بها عندما يفتي بها ) تستخدم لأضعاف المجتمع وجعله تحت الخوف وتستخدم بالحروب لأفتعال الازمات وأضعاف الجهة المقابلة .
—————————————-
امثلة عليها :-
عندما يضعف العدو المهاجم ويستهلك وتكثر ضحاياه بين صفوفه يبحث عن منافذ عدة الا وهي الاشاعة بين الناس او بين المحاربين من الجهة المقابلة . واليكم الاتي :-
1- معركة أحد :- كلنا نعرف هذه المعركة التي تسببت بخسارة المسلمين والسبب هو (الاشاعة التي بثها المشركون في الحرب بعد ان كانت زمام المبادرة بيد المسلمين ) هناك من بث الشائعة الاولى وهي النصر للمسلمين بعد انسحاب المشركين امتارا قليلة لتنظيم صفوفهم وتقدم المسلمون عليهم ونزل من على الجبل من المسلمين .. وبعدها التف المشركون بقيادة خالد ابن الوليد حول الجبل وانطلقت الاشاعة الثانية التي كان مخططا لها وهي ان الرسول (صلوات الله عليه واله ) قد قتل وحدث رعب بين المسلمين ومنهم من هرب ومنهم من رمى سلاحه ومنهم من بقى متماسكا مع الرسول ليدافع عنه الى ان انتهت الحرب ورجع الرسول ومن معه وكانت سبب خسارة معركة المسلمين هي خبرين زائفين (الأشاعات ) .

2- معركة الموصل :كلكم عرفتم احداثها كانت خيانة جماعية من هم المسؤولين عن المحافظة والشرطة المحلية وبعض قيادات الجيش والسبب كالعادة (الشائعة ) التي انتشرت بين صفوف الجيش بأن ( داعش ) قد دخل الى الموصل ولاحاجة للقتال والشائعة الاخرى أهربوا حتى القيادات هربت فهرب الجيش ومنهم من انسحب الى تلعفر .. وكانت خسارة محافظة الموصل سببها (ألشائعة ) .

3- بعد الاحداث ب4 ايام بثت اشاعة (أسر ابو الوليد ) وسيتم اعدامه بعد صلاة العصر وسيبثونها على القنوات الاعلامية التي ضخمت من الخبر وبثه على المجتمع العراقي والتقت هذه القنوات الاعلامية بمحللين قد اعدوهم سابقا ومن العراقيين الذين خانوا المحافظة (اثيل النجيفي – اسامة النجيفي-محللين عراقيين مدفوعين الثمن ) بالاضافة الى مواطنين دفعت لهم القنوات المأجورة من تلك المحافظة .. وتم تكذيب الخبر على قنواتكم العراقية ولم يصدق بها احد الى ان جاءت الساعة الرابعة والقنوات الاعلامية تذيع الخبر (بعد قليل سننتقل الى الموصل لتشاهدون كيفية اعدام ابو الوليد ) واخرى أظهرت صورا مفبركة وكانت مواقع التواصل الاجتماعي هي من تتداول هذه الاخبار من بعص الصفحات المأجورة او التابعة للقنوات الكاذبة … ولم يرى المواطن او احد المواطنين اي شيء يقنعه فلجأ اغلب المواطنين الى القنوات العراقية التي يسميها الاعداء قنوات حكومية (ظهر ابو الوليد بأتصال هاتفي من قنوات عراقية وطنية ) وقد تم تكذيب خبر (الشائعات) ولكن هناك من القنوات مع الاسف هي عراقية تبث بسمومها ان ابو الوليد قد اعدم ومايحدث في القنوات الحكومية هو اما تسجيل قديم او صوت غير صوت ابو الوليد وهنا اريد ان اقول شيء ويستمر الجاهلون بأطلاق الشائعات باليوم التالي بأن ابو الوليد قد اعدم وان الجيش قد قتل معه واذا بخبر عاجل من قناة الاتجاه وقناة افاق وقناة العراقية تبث مقطعا لوصول التعزيزات الى مطار تلعفر وقد ظهر ابو الوليد ومراسلين قنوات فضائية باللقاء معه تحت هوسات ابناء جيشنا البطل وفشلت هذه الشائعة .. وهنا اشير ايضا لايزال بعض الجهلة يبحثون لتبرير كذبهم امام الناس .
4- بعد الانتصارات التي حققها الجيش العراقي في تحرير سامراء وديالى وكركوك انفعلت القنوات التي تبث الشائعات فبحثت عن شائعة اخرى تطيح بالشعب وتنال من ارادته فظلت تبحث اكثر واكثر وبثت من هنا وهناك ان بغداد قد سقطت بيد مايسمى بالثوار وان هناك معارك طاحنة بمطار بغداد وبنفس الوقت تظهر قناة العراقية بث مباشر مع مراسليها من مطار بغداد .

5- فتوى المرجع الديني اية الله السيد (علي الحسيني السيستاني ) حفظه الله بالجهاد الكفائي . هنا ارادت القنوات بث الشائعات واضعاف الفتوى ودخلوا من باب الطائفية الشيعية السنية وبأن الفتوى فقط للشيعة وبأن الشيعة سيدخلون على اهل السنة ببغداد ويقتلونهم وسيقتلون السنة في سامراء بأمر من السيد السيستاني وكالعادة يوم الخميس التقت قناة الحدث مع مايسمى بمفتى العراق (رافع الرفاعي) بأن الفتوى للشيعة وهي تنص على ذبح اهل السنة ودعا اهل السنة لتشكيل جبهات للرد على الشيعة وقتالهم في بغداد وقنوات اخرى التقت بمحللين عراقيين ينتمون للبعث المجرم ومن مكان اقامتهم في قطر والاردن وتركيا .. بل وبعض القنوات المبغضة للشعب نشرت خطاب للمعتوه مايسمى بأمير الدليم الهارب (حاتم السلمان ) الذي يحرض على الطائفية .. وجاء الرد يوم الجمعه من المرجعية بأن الفتوى لجميع العراقيين ولاتستثني احدا من العراقيين سواء كان شيعي او سني او مسيحي اوكردي اوتركماني والفتوى كانت لجميع العراقيين وان مايذاع من القنوات الفضائية المغرضة هي كذب وأفتراء .. وبعده بقليل من بغداد الشيخ (محمود العيثاوي) يقول من خطبة الجمعه من جامع الكيلاني (نقف مع فتوى السيد السيستاني جنبا الى جنب لمحاربة داعش ) وبعدها بقليل خرج الشيخ خالد الملا رئيس علماء العراق السنة وقال اطلقنا فتوى الجهاد بعد السيد السيستاني حفظه الله وقد تطوع اهالي السنة في بغداد ودعما للجيش العراقي للدفاع عن ارض الوطن .. وبعدها بقليل خرج شيوخ وعلماء السنة اهل البصرة وقد قال نحن نقف مع الجيش العراقي لمقاتلة داعش الارهابي الاجرامي وقد وصل تطوع السنة في البصرة الى 5000 الالاف متطوع في صفوف الجيش ..

6- ماانتشر امس حول قتل ابو الوليد مرة ثانية او هروبه الى اربيل وسقوط تلعفر بيد الارهابين .. خرج البارحة ابو الوليد بأتصال هاتفي مع قناة افاق مكذبا الاخبار حول الشائعات التي تبثها القنوات المغرضة .. وان تلعفر عصية على الارهابين وقال ان هناك كانت خططا مع البيشمركة لقتال داعش من ع دة محاور لتضييق الخناق على داعش وان مايدار من هنا وهناك هو كذب .. وانتشر الخبر صباحا بأن ابو الوليد هرب الى اربيل وقد ظهر ابو الوليد على قناة العراقية مكذبا الخبر وان تلعفر لم تسقط .

وأخيرا الى المواطن العراقي الى متى تصدق بشائعات كاذبة وتنشرها بين الناس الا يكفيك خجلا من وطنك !! الا يكفيك خجلا بأن تبث اشاعات تنال من جيش العراق !! حارب الجاهلون وأصفعهم على افواههم التي تصدق بالاخبار الكاذبة والشائعات .. فا أنت مسؤول امام الله وان اخذت بكلامهم ستسجل امام الله خائن للوطن وبائعه ..
والله ولي التوفيق والنصر للجيش العراقي البطل على حفنة جرذان داعش.

سلام الربيعي