تحت شعار ( التوقيع الخالد فجر جديد طل على العراق )

وبحضور جمع غفير من شيوخ و وجهاء و شباب قضاء الميمونة جنوب محافظة ميسان اقامت حركة البشائر الشبابية مكتب الميمونة مهرجانها السنوي بمناسبة ذكرى التوقيع الخالد بإعدام طاغية العصر صدام

هذا القرار الشجاع و التوقيع الخالد الذي خطه السيد المالكي بيده على الرغم من كل المؤامرات التي كانت تحاك في اللحظات الأخيرة من تنفيذ حكم الأعدام للطاغية من أجل أنقاذه الا ان السيد المالكي ابا ان الا يعدم وقال كلمته الشهيرة ( قلنا والله لا تمر علينا هذه اللية الا و صدام ينفذ به الحكم العادل ثأر للشهداء و ثأر للعراق ) و الذي ادخل البعث المقبور مرحلة اليأس و الخيبة و الخذلان فكان انتصارا للأنسانية و ثأرا للشهداء و المضحين
المهرجان تضمن فقرات عديدة قرأئة أيات من الذكر الحكيم و عزف السلام الجمهوري ثم كلمة السيد مدير حركة البشائر في المحافظة و ألقيت القصائد الشعرية التي تغنت بحب الوطن و تثمين دور الشهداء و المضحين من أبناء الشعب العراقي

الحاضرون في هذا المهرجان اكدو على الدور الكبير الذي لعبه السيد المالكي في قراره الشجاع و توقيعه الخالد الذي وضع نهاية لأكبر دكتاتور دموي عرفه التاريخ على مر العصور فكانت فرحة وانتصار لجميع أبناء الشعب العراقي