بمناسبة ذكرى التوقيع على إعدام الديكتاتور صدام وازلامه وزعت حركة البشائر الشبابية مكتب واسط باقات الورد والحلوى على المواطنين ابتهاجا بهذه المناسبة الخالدة.

مدير المكتب عادل الياسري أكد ” أن هذه المناسبة من أهم المناسبات التي يجب أن يحتفي بها الشعب العراقي حيث أزيل أعتى ديكتاتور عرفه التأريخ بطشا وضلما وإراقة لدماء الأبرياء من أبناء هذا البلد بالتوقيع الخالد الذي خطته يد السيد المالكي بشجاعة وقوة وإرادة “.مضيفا”أن ما اقامته الحركة اليوم هو جزء من الخطة التي اعدتها لاقامة مجموعة من الفعاليات بهذه المناسبة”.