وجه نائب رئيس الجمهورية السيد نوري كامل المالكي برقية تهنئة الى الشعب العراقي والاخوة المسيحيين بمناسبة حلول ذكرى ولادة السيد المسيح عليه السلام ورأس السنة الميلادية وفيما يلي نصها :

بسم الله الرحمن الرحيم

بمناسبة حلول ذكرى ولادة السيد المسيح عليه السلام ورأس السنة الميلادية اتقدم بالتهاني والتبريكات لكل المسيحيين في العالم عامة والى المسيحيين في العراق خاصة وبكل طوائفهم متمنيا لهم ولجميع العراقيين أعيادا مجيدة وسعيدة ، يلتئم فيها وفِي أجوائها شمل العراقيين وتشيع المحبة والاخوة والسلام بين كل مكوناتهم ، وليقفوا وقفة واحدة بوجه التحديات ، ويدا واحدة للبناء والإعمار والاستقرار ، ورص الصفوف حتى لا يعود الارهاب والحقد والطائفية والتكفير .

رحم الله الشهداء وحمى الشعب العراقي وحفظه من كل مكروه وبارك وحدته الوطنية ، ونتمنى من كل الذين اضطرته الظروف الصعبة والارهاب من الاخوة المسيحيين الى الهجرة بالعودة فهم رسل الاخوة والحياة الجديدة التي في أجوائها العراق والعراقيين .

وكل عام وأنتم بالف خير