أنطلقت كوادر حركة البشائر الشبابية لتوزيع هداياها على ابناء الشهداء الابرار في واحدة من سلسلة برامجها  العامة  التي قدمتها الحركة ضمن نشاطها لهذا العام .
الجولة التي بدأت من الساعة الثامنة صباح هذا اليوم، الاحد، الى ساعات متأخرة مساءا لتشمل مدارس في عمق المدينة وقصباتها ونواحيها واقضيتها، جسدت ملحمة رائعة في أحتضان ابناء وايتام الشهداء الذين ضحوا لأجل العراق، فكانوا اليوم بيد أمينة ورعاية كريمة.
بدورها رحبت أدارات وكودار المدارس بهذه الخطوة الرائعة، مثمنين وقوف الحركة الى جانب الايتام، فيما أشادوا بهمة ابطال الحركة وشبابها الواعي لخدمة بلادنا.وكما تقدمت بالتهنه والتبريكات الى الحركة بمناسبة صدور شهادة التاسيس
ليكون مسك ختامها دعاءا لحفظ العراق واهله ووداع على أمل اللقاء حيث يتجدد العطاء الذي لا ينضب لشباب البشائر وحركتهم التصحيحية المباركة.