الحشد الشعبيكشفت خلية التنصت والمصادر الخاصة في استخبارات الحشد الشعبي، ان الهجوم الارهابي الاخير الذي قام به تنظيم داعش الارهابي على جبال مكحول نفذته قوات النخبة وقادتها من الاردن.

الخلية وفي بيان لها اوضحت ان قوات النخبة التابعة لداعش الارهابي جهزت بثلاث سيارات مفخخة وتم تدميرها بالكامل من قبل ابطال الحشد الشعبي وكبدوهم خسائر فادحة في الارواح والمعدات.

واشار البيان الى ان عدد القتلى من الدواعش بلغ مئة وتسعة وخمسين قتيلاً واكثر من ستين جريحاً ، مبيناً ان تنظيم داعش الارهابي عاقب الامير المسؤول على الهجوم وابعده الى الموصل لتقديمه للمحكمة الشرعية .